موضوع عن توبة الفنانين والفنانات مختصر 

0 تصويتات
سُئل في تصنيف معلومات عامه بواسطة منبع العلم
موضوع عن توبة الفنانين والفنانات مختصر

تطالعنا الأخبار صحفياً أو إذاعيا أو تلفزيونيا بين الفينة والأخرى بتوبة الفنان الفلاني أو الفنانة فلانة من ممثلين وممثلات او راقصين أو راقصات من الذين كانوا أعلاما يشار لهم بالبنان وتعقد عليهم الأنامل في هذا الشان وخصوصا منهم أولئك الذين تميزوا بصورة ظاهرة بالفساد والتخريب عن عمد وسابق إصرار، وهذا من خلال كلمات بعضهم وهو يتحدث عن قصة توبته ووصوله إلى بر الهداية الربانية، فرأى النور بعد الظلمة ووقف على الجادة بعد حيرة وفتح صفحة بيضاء بعد تلك الصفحات السوداء التي انطبعت بها حياته السابقة.

 وهذا الشرود والتيه عن طريق الحق وترك المنهج الرباني، المتمثل أصالة بكتاب الله تعالى وسنة النبي صلى الله عليه وسلم، إنما هو نتيجة التلبيس الشيطاني والعشعشة الإبليسية التي عمل لها خفافيش الليل ليل نهار من أجل غزو هذه الأمة في الجانب السلوكي الذي مبعثه الأصلي ما يعرف بالغزو الفكري أو الحرب التوجيهية فكان الذي كان.

ولا غرو في هذا فالعلماء قالوا: التوبة واجبة من كل ذنب وهذا من مستندات وأدلة الكتاب والسنة، مثل قول الله تبارك وتعالى: (وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون) (النور: (۳۱) وقوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا) (التحريم: (۸)

روی مسلم عن الأغر بن يسار المزني رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (يا أيها الناس توبوا إلى الله واستغفروه) وهذا الأمر الطيب المبارك أمر المتابعة والمراجعة للنفس والذات مع الله تبارك وتعالى بحيث أنه يحقق من خلال هذا عودة صادقة إلى الله عز وجل أمر يعتبر محمدة وإيجابية عند الله تبارك وتعالى أولا، وهذا هو المهم بالنسبة للإنسان ثم عند الناس ثانيا، وهذه

جاء في الحدي دي رواه مسلم، الله اشد.

وعليها طعامه وشرابه هایس منها، فالى شجرة فاضطجع في الملها، وقد ليس من راحلته فبينما هو كذلك إذا هو بها قائمة عندي فأخذ يخطامها ثم قال من شدة الفرح اللهم انت عبدي وأنا ربك)

ومن رحمة الله تبارك وتعالى بالناس أن فتح

الله تبارك وتعالى لهم باب التوبة مالم يفرغر هذا الإنسان أو تطلع الشمس من مغربها. روی مسلم من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم (إن الله يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار وبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها.

إلا أن هذه الظاهرة الطيبة إن شاء الله تبارك

وتعالى تحقها سلبية جلية لمن يتابع هذه الظاهرة التي تسأل الله تعالى دوامها هذه السلبية هي إن هذا التائب أو تلك الثانية جزاهم الله خيرا يتحولون بين عشية وضحاها إلى مفتين كبار، ويتكلمون عن () الإسلام في باب الحلال والحرام، والجائز وغير الجائز، حتى في ادق التفاصيل في باب الفتيا، وتحول هؤلاء في فترة من الفتيات سرة من الفترات مير عن ذلك بعضهم، أو إلى مشاريع عبر عن دورات إلى (شيوخ الإسلام) كما (المرجعيات الإسلامية كما هو واضح وجلي

الإسلامي من خلال التركيز عليهم في هذا. ترى احدهم بالأمس كان غافلا شاردا، واليوم بحكم التوبة يتصدر للإفتاء والتوجيه الإسلامي، في تفاصيل ربما يتخرج بعض العلماء في الحديث عنها وهذا مما لا يجوز من الناحية الشرعية، لأن مسألة الفتوى والتوجيه لابد أن يكون من قبل المؤهلين لهذا المنصب من علم بكتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، والفقه واللغة العربية وما إلى ذلك من علوم ذكرها الأصوليون في باب الاجتهاد والتقليد وغيرها من الأبواب التي تتناول هذه المسألة.

لذلك فالذي يتكلم عن مسائل الحلال والحرام، بغير هذه الأدوات إنما يتكلم بغير عليم، وهذا لا يجوز قال تعالى أولا تقولوا لما

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه بواسطة منبع العلم
 
أفضل إجابة
موضوع عن توبة الفنانين والفنانات مختصر

اسئلة متعلقة

موقع منبع العلم ، تجدون فيه آخر الاخبار السياسيه والاقتصاديه والاجتماعيه والفنيه ،وجميع حلول المواد الدراسيه ،واللغاز ، وحلول الالعاب .
...